نائبة تتقدم بطلب إحاطة بشأن أزمة الإسكان التعاوني في بورسعيد

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

تقدمت النائبة رانيا السادات بطلب إحاطة إلى الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، ورئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، ووزير الإسكان، الدكتور مصطفى مدبولي، بشأن "أزمة الإسكان التعاوني بمحافظة بورسعيد"، وفقًا لما ذكرته في بيان لها.

وقالت النائبة إن محافظة بورسعيد قد أعلنت عن استمارات وشروط حجز للوحدات السكنية بالمشروع التعاوني بالمحافظة، بتاريخ 10 يناير 2013، على أن يُفتح باب الحجز خلال الفترة من 10 فبراير وحتى 10 أبريل 2013.

مضيفةً: "وقد تقدم للحصول على الوحدات المطروحة 14 ألفًا و820 مواطنًا، قاموا بتقديم استمارات الحجز وإيداع مبلغ 10 آلاف جنيه كمقدم حجز لحساب بنك التعمير والإسكان، ما يعني تحصيل 148 مليون و200 ألف جنيه".

شاهد أيضا

وتابعت رانيا: "إن افترضنا حساب عائد سنوي قدره 12% على هذا المبلغ نتيجة استثماره بنكيًا، سيحقق عائد 17 مليون و784 ألف جنيه سنويًا، أي 71 مليون و136 ألف جنيه إجمالي فائدة خلال 4 سنوات، بخلاف عوائد استثمار العوائد، لكن رغم مرور 4 سنوات لم يتم تسليم الوحدات المحجوزة للمواطنين، ولم يتم تحديد جدول زمني للتسليم، إلى جانب عدم الإعلان عن أسماء المستبعدين وإعادة الأموال إليهم".

وأردفت النائبة بقولها إن "المستحقين تفاجأوا يوم الثلاثاء 3 يناير بأسماء المستبعدين، وعددهم 4471 شخصًا، إلى جانب إحالة 19 ملفًا للرقابة الإدارية، لوجود شبهة تزوير في المستندات، ما أدى لتجمهر المواطنين".

وطالبت رانيا السادات بالالتزام بما ورد بكراسة الشروط، بخصوص أولوية التوزيع حسب أقدمية الزواج، مع مراعات أحقية العزاب في الوحدات السكنية حسبما كان معلنًا، إلى جانب تشكيل لجنة "تتصف بالنزاهة والحياد يتم اختيار أعضائها بدقة من شخصيات لا غبار عليها لبحث شكاوى المواطنين"، على حد قول البيان.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق